وزير الخارجية المصرى يزور الكونغو وتنزانيا ويترأس وفد مصر في قمة “الكوميسا”

20 فبراير، 2014 9:17 م 65 مشاهدة

نبيل-فهمي1

رحاب نيوز ، القاهرة ، أحمد يوسف

يتوجه وزير الخارجية المصرى نبيل فهمى خلال ساعات علي رأس وفد مصري رفيع المستوى في زيارة ثنائية إلى كل من الكونغو الديمقراطية وتنزانيا حاملاً رسالتين من الرئيس عدلي منصور إلى رئيسي الدولتين ويترأس أيضاً خلال الزيارة وفد مصر في قمة تجمع السوق المشترك للشرق والجنوب الأفريقي (الكوميسا) الذي يضم في عضويته 19 دولة أفريقية.

تعكس النقلة النوعية التي تشهدها العلاقات المصرية مع القارة الإفريقية, ولاسيما مع دول حوض النيل, استكمالاً للجولة التي سبق وأن قمتُ بها في شهر سبتمبر الماضي.

تشارك مصر في قمة الكوميسا القادمة برؤية استراتيجيه تستهدف دعم وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين دول الكوميسا,لاسيما وأن الموضوع الرئيسي لقمة هذا العام هو "تعزيز التجارة البينية بين الدول أعضاء التجمع من خلال الصناعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر", وهو ما يفتح مجالاً كبيراً للاستفادة من الخبرة المصرية في هذا المجال بين دول الكوميسا.

ويصطحب فهمى معه  خلال زيارتي إلى تنزانيا والكونغو الديمقراطية وفداً من رجال الأعمال المصريين, والذين أعربوا عن رغبتهم في المشاركة في الزيارة للتأكيد علي حرص القطاع الخاص المصري علي الاستثمار في الدولتين في مجالات الطاقة والنقل وغيرها, وهى المبادرة التي تلقي ترحيباً كبيراً من المسئولين في الدولتين.

وسوف يطرح الوفد المصري المشارك في قمة الكوميسا عدة مبادرات من شأنها أن تسهم في تفعيل نشاط التجمع وتعزيز دوره في ربط المصالح الاقتصادية والتجارية للدول الأعضاء ,كمبادرة مشروع الخط الملاحي الذي يربط بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط, ومبادرة تفعيل دور الوكالة الإقليمية للكوميسا التي مقرها القاهرة, بالإضافة إلى تجديد الدعوة لاستضافة مصر لقمه التكتلات الإفريقية الاقتصادية الثلاث (الكوميسا وتجمع شرق أفريقيا وتجمع الجنوب الإفريقي), والتي تضم في عضويتها 26 دولة أفريقية.

ومن المنتظر أن يلتقي خلال الجولة مع وزراء خارجية عدد من الدول المشاركة في قمة الكوميسا, حيث سيستعرض الرؤية المصرية لتعزيز وتطوير العلاقات مع الدول الأفريقية, بالإضافة إلى أهم التحديات الإقليمية التي تواجه دول شرق وجنوب أفريقيا, بما في ذلك موضوعات مياه النيل.

 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *