وفاة أول حالة لمصرية مشتبه فى إصابتها بفيروس “كورونا” عقب عودتها من العمرة

28 فبراير، 2014 7:51 م 72 مشاهدة

كورونا

رحاب نيوز – القاهرة

توفيت بالعناية المركزة بمستشفى أسيوط الجامعى، الحالة الأولى المشتبه فى إصابتها بفيروس كورونا بأسوان، والمحولة من مستشفى كوم أمبو. وهي لسيدة أصيبت بأعراض فيروس "كورونا"، عقب عودتها من المملكة العربية السعودية منذ يومين، بعد انتهائها من أداء مناسك العمرة.

وهي للسيدة تدعى ،

وحيث تم الاشتباه فى إصابة السيدة جميلة إبراهيم محمد 56 سنة المقيمة بمنطقة كيما بمدينة أسوان بفيروس كورونا، ونُقِلَت إلى مستشفى أسوان الجامعى الذى رفض استقبالها بحجة عدم وجود مكان للعزل، وتم تحويلها إلى مستشفى حُميّات أسوان، الذى رفض استقبالها أيضًا، بسبب عدم وجود عناية مركزة بالمستشفى، وتم تحويلها إلى مستشفى كوم أمبو المركزى، وتم احتجازها بالعناية المركزة، ثم قامت إدارة المستشفى بتحويلها إلى مستشفى أسيوط الجامعى وتوفيت صباح اليوم.

ولم تصل نتيجة تحليل العينات التى أخذت منها، قبل وفاتها، حتى الآن، والتى تم تحويلها إلى المعامل المركزية بالقاهرة للتأكد من إصابتها من عدمه.

 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *